الرئيسية / مغرب / أمين رغيب : أفكر جديا في اعتزال “الويب” وإيقاف جميع أنشطتي بسبب تهديدات

أمين رغيب : أفكر جديا في اعتزال “الويب” وإيقاف جميع أنشطتي بسبب تهديدات

 

أعلن اليوتيوبرز المغربي والمتخصص في علوم الحاسوب والتكنولوجيات الحديثة أمين رغيب، أنه يفكر جديا في اعتزال “الويب” وإيقاف جميع أنشطته ذلك من خلال شريط فيديو، مؤكدا أنه سيختفي بشكل نهائي ، بسبب ما أسماه ضغوطات وتهديدات من “التماسيح والعفاريت.”

وأوضح أنه لم يكن يفكر يوما أنه سيعتزل “الويب” بعد أن قدم العديد من الدروس والمناظرات منذ 2009 ورفع العلم الوطني في عدد من المحافل الدولية، وصنف ضمن 110 شخصيات مؤثرة بالوطن العربي، والمغربي الوحيد في مجال التقنية في هذا التصنيف.

وقال رغيب أنه كان ينتظر أن يمنحه المغرب القيمة التي يستحقها، بعد أن مثله أحسن تمثيل في عدد من الدول، وتم تكريمه من طرف حاكم دبي، وأدرج اسمه في عدد من المجالات والصحف العالمية، غير أن العكس هو الذي وقع حيث يتم تهميشه وإقصاءه على حد تعبيره، مضيفا أن من يعرف قيمته هم الأجانب وليس المغاربة.

ولم يتمالك أمين رغيب نفسه وهو يعلن عن خبر اعتزاله “الويب” حيث أجهش بالبكاء، مؤكدا أن ضغوطا نفسية كبيرة تمارس عليه مؤخرا ولا يمكن أن يستحملها خصوصا وأنها تهديدات تستهدف عائلته وابنته الصغيرة التي اعتبرها نقطة ضعفه ولتلك الأسباب قرر الاعتزال حفاظا عليها.

وأكد أن مؤخرا تراجعت نسبة الأشخاص الذين تصلهم فيديوهاته من 80 في المائة إلى 7 في المائة فقط، مضيفا أن إدارة “يوتيوب” أيضا تغيّر تعاملها معه، مؤكدا على أنه فعلا هناك تماسيح وعفاريت لا تعرف عنها شيئا تريد تحطيمه.

وأضاف أنه تصله عدد من الرسائل تدعوه لإيقاف مسيرته على “الويب”، لأن من أسماهم بالتماسيح والعفاريت لا تريده أن يكون مثالا يقتدي به الشباب المغربي بعد أن انطلق من الصفر وحقق حمله.

وتابع أن تلك الجهات لا تريد أن أعطي للشباب المغربي الأمل في أنه يمكن أن يطور نفسه ويحسن مدخوله ويفهم عددا من الأمور من حوله بل يريدونه أن يكون”تحت الصباط”.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*